تصميم موقع كهذا باستخدام ووردبريس.كوم
ابدأ

ساروت المراهق ، ايقونة الخراب في سوريا

المرصد الكردي – بقلم بدرخان علي – _______________________________________________ “أيقونة” الخراب …الساروت، المراهق الحالِم الطائش، الذي لم يجد من يقول له ” إسكت يا ولد…أقعد عاقل يا ابني …هاد مو شغلك” قبل أيام قُتل عبدالباسط الساروت ، الشاب السوري ابن مدينة حمص الذي اشتهر في بداية الحركة الاحتجاجية في البلاد كمنشد ثوري وقائد للاحتجاجات وأبرز المحرضينمتابعة قراءة “ساروت المراهق ، ايقونة الخراب في سوريا”

شهادة في سطور ….إنصافاً للمناضلين

بقلم (ب-آ) محي الدين شيخ الي سكرتير حزب الوحدة الديمقراطي الكردي في سوريا (يكيتي)السياسي الكردي السوري الهادىء والمتزن الذي يتميز بسعة الافق وبلاغة اللسان ورؤيته البعيدة ، الصائبة والثاقبة للقضايا والاحداثانخرط في صفوف الحركة الكردية منذ نعومة اظفاره عام 1968 وتبوأ فيها مناصب رفيعة في فترة زمنية قصيرة نظراً لقدراته وكفائاته الثقافية حيث تم انتخابهمتابعة قراءة “شهادة في سطور ….إنصافاً للمناضلين”

المنطقة الآمنة وقضية إدلب قبل الحل النهائي..

بقلم: م.محفوظ رشيد – 10/06/2019     يتأكد من خلال متابعة الأزمة السورية تحكّم كل من أمريكا وروسيا بمجريات الأحداث ومساراتها وبزمام الأمور فيها منذ البدايات وفق تفاهمات ضمنية غير معلنة عن تقاسم مناطق النفوذ, وتوزيع الأدوار، والقضاء على المنظمات الإرهابية المسلحة كالنصرة وداعش وأخواتهما، وإضعاف أطراف المعارضة الراديكالية المسيّرة والمدعومة من قبل دولٍ إقليمية (سياسياًمتابعة قراءة “المنطقة الآمنة وقضية إدلب قبل الحل النهائي..”

الكورد واستحقاقات ما بعد الأزمة.

بقلم: م. محفوظ رشيد – 1/5/2019 تهدف تركيا من بناء الجدار الفاصل اقتطاع عفرين من الخارطة السورية وضمها لحدودها، وعزلها جغرافيا عن امتدادها الطبيعي من المناطق الكوردية، استكمالاً لسياساتها الاستعمارية وأساليبها العنصرية (احتلال وتقسيم كوردستان) المتبعة سابقاً من زرع الألغام ووضع الأسلاك الشائكة لجعلها أمراً واقعاً بعد انتهاء الأزمة الحالية. تصريح وزير الخارجية الروسية لامتابعة قراءة “الكورد واستحقاقات ما بعد الأزمة.”

الانتخابات التركية ورسائل التغيير

م. محفوظ رشيد – 2 .4. 2019 بالرغم من أن الانتخابات التركية التي أجريت في 31 من شهر آذار المنصرم بلدية وخدمية، لكنها تعكس حقيقة نبض الشارع التركي ورأيه العام، ونتائجها في المدن الكبرى (استنبول، أنقرة، إزمير،..) هي الحاسمة في تحديد السياسة التركية والجهة التي تقودها، فإنطلاقة أردوغان كانت من رئاسته لبلدية استنبول، وفشل حزبهمتابعة قراءة “الانتخابات التركية ورسائل التغيير”